هجوم إرهابي على"ماموستا كريكار" في النرويج
تاريخ الإضافة: 1/26/2010 12:07:53 AM
Bookmark and Share              Balatarin

سني نيوز :  أفادت التقارير الواردة إلى سني نيوز، أنه في الساعة56 : 1 صباح يوم الإثنين الموافق 25/1/2010م هاجم شخصان مسلحان على منزل "ماموستا فاتح كريكار" في مدينة "أسلو" عاصمة نرويج، ولكنهما لم يتمكنا من قتله و قد نجى "ماموستا كريكار" من الهجوم و لكن جرح أحد حراسه في الحادث.

يذكر أن"ماموستا كريكار" لم يصبه شيئا و حالته مطمئنة و كان مستيقظاً وقت الهجوم على منزله و قد وصلت الشرطة في أسرع وقت إلى منزله و وجدوا آثار الطلقات في إحدى الغرف.

تفيد موقع "دوربين" بأن الشرطة وضعت منزل "ماموستا كريكار" تحت المراقبة و توجد أمام منزله سيارة أشعل النار فيها، تعتقد الشرطة بأن السيارة المحروقة سرقت و استخدمت من قبل المسلحين اللذين نفذا الهجوم الإرهابي.كان المسلحان يحاولان كسر نافذة إحدى الغرف من منزل"ماموستا كريكار" ولكن حراس منزله انتبهوا وهاجموا عليهما فبدءا بإطلاق النار تجاههم، و قد تركا إثر الاشتباك بعض الوسائل في المنزل مما يستفاد منها في التحقيق.

ولد"ماموستا كريكار" في عام 1956م في مدينة السليمانية في العراق و اسمه الأصلي "نجم الدين فرج أحمد" و يعد من أبرز علماء المسلمين في العالم و هو مؤسس حركة أنصار الإسلام، و يعيش حاليا في النرويج.     

عدد مرات القراءة:
9722

Bookmark and Share              Balatarin
 
الجمعة 26 شعبان 1431هـ الموافق:6 أغسطس 2010م02:08:13 بتوقيت مكة
من سليمانيه 
ياربى احفظ مجاهدينا واقبل شهدا مسلمين فى العراق اللهم احفض مل كريكار
الجمعة 26 شعبان 1431هـ الموافق:6 أغسطس 2010م02:08:57 بتوقيت مكة
مسلم 
اللهم احفض فاتح كريكار من جنود منافقين
الثلاثاء 11 صفر 1431هـ الموافق:26 يناير 2010م10:01:27 بتوقيت مكة
ريق 
اللهم احفظه بحفظك ولا نقول الا اصبر واحتسب فاْن حسبك الله
 
اسمك :  
نص التعليق : 
 
      
 
 
 
إلغــاء الاشتــراك
اشتــراك
 
ليس هناك حل إلا أن يفيق الشعب الإيراني من سكره، و يتحرر من أسر أصحاب العمائم،...
يستطيع داعش أن يعرقل الأمن في بيوت الله في العالم العربي و يعجز عن مساس الأمن...
أ بعد هذا ألا ينبغي للساسة السعوديين أن يعيدوا النظر في التعامل مع مثل هذه...
لماذا السياسات الغربية في العالم الإسلامي تتسم بالعشوائية وفقدان الحنكة...
إن أول صفة وردت في القرآن الكريم للمؤمنين والمسلمين هي الإيمان الغيب، قال...
إن التحليل العلمي الموضوعي لواقع الثورة الوطنية الديمقراطية في سورية ومعرفة...
يوم بعد يوم تضيق الحلقة على نظام بشار الاسد وكلما زاد الخناق أصبح وضع حزب الله...
تعتبر الأعياد من شعائر الأديان، فمن دان بدين احتفل بأعياده، ولم يحتفل بأعيادِ...
أكتب هذا المقال من القاهرة، ومن مدينة الإنتاج الإعلامي بالتحديد، حيث لمست مدى...
 
 
  الرجل لا يقيم لقطعان الحداثة من حدثاء الأسنان قدرا و لا هو مهتم بهم بقدر ما يهمه أن يصنع بهم لنفسه مرتبة او ترشح عند الغرب الكافر بمستشرقيه و من لف لفيفهم و ما رسالته للدكتوراة إلا أكبر دليل على ذلك كما كتب عنه الأستاذ الدكتور الفيلسوف أبو يعرب المرزوقي في مقال له تحت عنوان """ دكتوراة عدنان ابراهيم رسالة دكتوراة أم رسالة ترشح لدى الغرب""" ...من حيث كونه رجل جوجل و ويكيبيديا لا أكثر و لا أقل يجمع من هنا و هناك دون تثبت أو تحقيق """ حاطب ليل"" رغم ما يدعيه من أنه لا يتكلم في مسألة حتى يقتلها بحثا


  بسم الله الرحمن الرحيم . يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ...ألآية .


  كذب وافتراء وتلفيق فهذا ديدنكم ومذهبكم الذي تدينون به .. امامكم القنوات الفضائيه الشيعيه وحقيقة شيعة امير المؤمنين علي بن ابي طالب صهر وابن عمه وخليفته الحق الذي انتم مهما كذبتم لن تستطيعوا من اخفاء الحقيقه .. الشيعة ابناء الدليل اينما مال يميل والقرآن الكريم سندهم .. المنشور سخيف لايستحق التعليق لانه كذب في كذب


  في وكيبيديا العبارة:وتعتبر طاجيكستان نفسها دولة علمانية مع الدستور الذي ينص على حرية الدين وقرأت هذا الخبر:قالت صحيفة ديلي ميل البريطانية إن شرطة طاجيكستان أجبرت 13 ألف رجل على حلق لحاهم، وأقنعت 1,700 امرأة بخلع الحجاب بهدف القضاء على الإسلام الأصولي في الدولة ومحاربة التشدد ............


  حسبي الله ونعم الوكيل بالتأكيد يُخططون لتطبيق هذا في الموصل أيضاً ربي يعجزهم ويجعل كيدهم في نحورهم ويسلط عليهم من يبيدهم ويبصّر السذّج والإمعات من أهل السنة في حقيقة الشيعة والتشيع فقد أصبح عندنا بين البعض في العراق أمراً مُستنكراً ومُستقبحاً أن تُظهر تفريقك بين السني والشيعي، من باب نبذ العنصرية، الذي يدعو له بكل سذاجه وجهل أمثال أحمد الشقيري هداه الله وكأن اختلافنا اختلاف لون وعرق وليس اختلاف عقيدة وقضية ولاء وبراء احذروا يا أهل السنة فقد يصبح أحدكم مؤمناً ويمسي كافراً بسبب مثل هذه المواقف